لوري بترفيلد

نائب الرئيس للتسويق والاتصالات

تعد لوري مديرة اتصالات وتسويق مبدعة وذات كفاءة عالية، فهي تحظى بخبرة واسعة في الإنتاج الرقمي مما يثقل دورها لدى BBLS.
  ومن خلال التركيز على الطباعة والاتصالات الرقمية، وتطوير العلامة التجارية، وتصميم الرسوم البيانية، وإنتاج الفيديو، وتطوير المحتوى والتسويق في وسائل الإعلام، تجمع لوري بين استراتيجية عالية المستوى مع نهج عملي لتعزيز رؤية BBLS ورسالتها ومركزها.

وعلى مدار مسيرتها المهنية، التحقت لوري بالعمل لدى الشركات والصناعات ملتزمةً بتحقيق الهدف المنشود وبذل أفضل المساعي. ولأكثر من عقد من الزمان، شحذت لوري مهاراتها في إنشاء محتوى قوي ومقنع وإطلاق حملات موجهة لجمهور معين وذلك أثناء شغلها لمنصب مدير تنفيذي رفيع المستوى لدى Home Front Communications و Pixeldust Studios.
  يتمثل عملاؤها المحليون والدوليون في مؤسسة ماك آرثر، ومؤسسة روبرت وود جونسون، ومؤسسة غيتس، ومنظمة الصحة العالمية، وكليفلاند هارت لاب، وتيد ميد، و WebMD، و CuriosityStream.com، و United Health وغيرها.

عملت لوري سابقًا في ناشيونال جيوغرافيك وديسكفري نيتووركس، حيث قامت بإنتاج وإدارة أكثر من 150 ساعة من البرامج التلفزيونية والعروض الخاصة.
كما أنها شاركت في العديد من المشاريع المتعلقة بالعلوم الحديثة والموضوعات التي تتضمن الطب النانوي وعلم الروبوتات وعلم الوراثة.
عملت لوري أيضًا لدى شبكة القنوات التلفزيونية Seven Network في سيدني وأستراليا، وعملت أيضا في مدينة نيويورك، حيث ساعدت في إطلاق برنامج المجلة الوطني،American Journal. بدأت لوري مسيرتها التلفزيونية في أتلانتا، في عمليات الأخبار السريعة لدى CNN و Headline News.

وبصفتها كاتبة ومخرجة ومنتجة، سافرت لوري إلى 50 دولة في ست قارات لتجلب مواضيع مثيرة ومهمة للحياة.
تطلب عملها السفر من الغابات المطيرة في رواندا إلى المناطق النائية الأسترالية، ومن الخليج العربي إلى القطب الشمالي.
وقد حصلت لوري على العديد من الجوائز، بما في ذلك جائزة إيمي الوطنية، وهي إحدى جوائز مهرجان الحفاظ على الحياة البرية الدولي للأفلام، وجائزة جولدن سين، وجائزتين ذهبيتين في مهرجان هيوستن السينمائي الدولي، وجائزة سيلفر تيلي.